القائمة الرئيسية

الصفحات

تحرش بابنة عمه فذبحه شقيقها بالسكين

تحرش بابنة عمه فذبحه شقيقها بالسكين



لم تمر واقعة تحرش شاب بابنة عمه، بل تطور الأمر عندما أبلغت الفتاة شقيقها الذي قرر الانتقام من نجل عمه فأمسك بسكين المطبخ وتوجه إليه وعندما شاهده عاجله بعدة طعنات قاتلة أودت بحياته في الحال، ونُقل جثمان المجني عليه إلى مستشفي قليوب، وتولت النيابة العامة في بنها التحقيق، بإشراف المستشار محمد حتة المحامي العام، وصرحت بدفن الجثمان عقب مناظرة الطب الشرعي، وطلب تحريات المباحث، والتحفظ على طرفي المشاجرة وحبس المتهم على ذمة التحقيق.

كشفت مصادر أمنية وقضائية ذات صلة بالتحقيق تفاصيل الجريمة، التي بدأت قبل أن يتلقي المقدم أسامة مشهور رئيس مباحث مركز القناطر بلاغاً من عمليات النجدة، بحدوث مشاجرة ومصابين ومتوفى بناحية قرية المنيرة دائرة المركز، وتبين أن المعركة حدثت بين أبناء عمومة بسبب التحرش بشقيقة أحدهما، وأن منفذ الجريمة (حجازي. ع) عامل سدد عدة طعنات، منها طعنة في الرقبة أحدثت أصابة بالغة ونزيفاً حاداً في جسد نجل عمه (صالح. س) فتوفي على إثرها بحسب (سيددتي).
وأضافت المصادر أن تحريات المباحث أثبتت وجود خلاف سابق بين الطرفين لقيام المجني عليه بمعاكسة ابنة عمه ومحاولة التحرش بها، وعندما شرحت الفتاة العشرينية تفاصيل ما تعرضت له لشقيقها، استشاط غضبًا وقرر الانتقام من ابن عمه، فتوجه للتشاجر معه في منزله وطعنه بسلاح أبيض.

وفر هاربًا قبل وصول الشرطة إلى مسرح الجريمة، لكنه سقط في أيدي المباحث بعد ساعات قليلة من الحادث، بعد أن نجحت في تتبع مسار هروبه، وبمواجهته اعترف بتفاصيل جريمته، وأنه غير نادم على ما فعله، وأنه كان يرغب في تأديب نجل عمه حتى يتوقف عن التحرش بشقيقته، لكنه توفي أثناء المشاجرة التي جمعتهما.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات