القائمة الرئيسية

الصفحات

قضم الأظافر أسهل طريقة للإصابة بفيروس "كورونا"

قضم الأظافر أسهل طريقة للإصابة بفيروس "كورونا"


حذر خبراء الأمراض المعدية، من انتقال الفيروسات من خلال الأظافر، مشددين على عدم قضمها لأن هذه العادة هي أسهل طريقة لنقل فيروس كورونا المستجد المنتشر في معظم دول العالم.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، تحذيرات شديدة عن أخصائية حساسية وأمراض معدية، للأشخاص الذي يتركون أظافرهم دون قص أو تنظيف بحسب  (سبوتنيك).

وقالت الدكتورة أورفي باريك، في مركز لانجون الطبي في جامعة نيويورك، إن تربية الأظافر تؤدي إلى تراكم كم كبير من الجراثيم والفيروسات والميكروبات والفطريات أسفلها، والتي تنتقل إلى اللعاب عند تناول الطعام أو تقريبها من الأنف والعينين، ما يزيد من فرص الإصابة بالأمراض الفيروسية.

وأشارت باريك إلى أن انتقال الجراثيم والميكروبات عبر لعاب الفم، من أسرع طرق الإصابة بالعدوى الفيروسية.
وتابعت "فبسبب تواجد أنواع متعددة من البكتيريا والجراثيم والأوساخ تحت الأظافر، والتي تتراكم بمرور الوقت، نتيجة عدم الاهتمام بتنظيفها بشكل جيد بالماء والصابون وغسل اليدين، أو قصها بصورة دورية، فتصبح مصدرًا للإصابة بالأمراض المختلفة عند قضمها باستخدام الأسنان".

وأوضحت أنه "في كل مرة تلمس وجهك، وخاصة فمك وأنفك وعينيك، تقوم بنقل كل هذه الجراثيم".

وحذرت الطبيبة من قضم الأظافر لأنه "أسهل طريقة للإصابة بالعدوى، خصوصا في خضم تفشي فيروس كورونا".

ولفتت إلى أن "هناك الكثير من الإصابات التي تحدث في هذا الوقت من العام، من البكتيرية إلى الفيروسية إلى الأنفلونزا، لكن نظرًا لانتشار فيروس كورونا، فهناك سبب أقوى يمنع الأشخاص من قضم أظافرهم".

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات